منتدى صدى المحبوب

منتدى صدى المحبوب

لنثر المشــــــــــــــاعر

المواضيع الأخيرة

» ارجو التصويت لاختكم امل اليامى بنت صالح عبده
الجمعة فبراير 21, 2014 11:28 am من طرف المبدع

» متى تخرج زكاة الفطر
الأربعاء أغسطس 07, 2013 3:24 pm من طرف المبدع

» كلام في الشوق . آشـتـآق لـك يـ ع ـنـي آح ـبـك‎
الجمعة أغسطس 02, 2013 2:29 pm من طرف المبدع

» الأهــم شــوق الـقـلــوب
الجمعة أغسطس 02, 2013 1:22 pm من طرف المبدع

» صحفي هندي عمل في المملكة يؤلف كتاباً حافلاً بالإتهامات بعنوان عبيد السعوديين
الجمعة أغسطس 02, 2013 5:05 am من طرف المبدع

» "العيد قرب وزارني بعض الأحساس"
الخميس أغسطس 01, 2013 3:00 pm من طرف المبدع

» ||..ْ..هاهو العام أوشك على الرحيل..لسنه 1433ْ..||
الجمعة نوفمبر 09, 2012 2:54 am من طرف المبدع

» القبض على عبدة شيطان سعوديين في حفلة بالرياض
الخميس أكتوبر 04, 2012 8:30 am من طرف المبدع

» بي ابى وامى افديك يارسول الله
الجمعة سبتمبر 14, 2012 5:08 am من طرف المبدع

التبادل الاعلاني


    الإمام الذي لم تعرف له صبوه

    شاطر
    avatar
    الأسن
    عضو مبدع
    عضو مبدع

    عدد المساهمات : 155
    تاريخ التسجيل : 17/05/2011

    الإمام الذي لم تعرف له صبوه

    مُساهمة من طرف الأسن في الأربعاء يونيو 15, 2011 6:57 pm

    هو أحد الأئمه الاربعه
    هو من قال

    أحب الصالحين ولست منهم
    لعلي أن أنال بهم شفاعة

    وأكره من بضاعته المعاصي
    وإن كنا سواء في البضاعة

    وهومن وصف بالإمام الذي لم
    يعرف له صبوه

    حيث حفظ القران الكريم وهو ابن السابعه في مكة المكرمه
    ثم أخذ يطلب اللغه والادب والشعر وتعلم اللغه برحيله إلى
    بن هذيل وكانو أفصح العرب أخذ عنهم فصاحة العرب وقوتها
    وبقي فيهم سبعة عشر سنه ثم انصرفت همته لطلب الحديث
    والفقه من شيوخهاوفي مكة كان يتردد على المسجد يسمع من العلماء بشغف شديد وكان في ضيق العيش بحيث لا يجد ثمن الورق الذي يدون عليه فكان يعمد إلى التقاط العظام والخزف والدفوف ونحوها ليكتب عليها وكان يقول: ما أفلح في العلم إلا من طلبه في القلة ولقد كنت أطلب ثمن القراطيس فتعسر علي
    وكان العلماء والفقهاء في ذلك العصر يشدون الرحال إلى المدينة ليروا عالمها المشهور مالك بن أنس رحمه الله، وكان مالك صاحب مجلس في الحرم النبوي، لم يطرق الخلفاء بابه، ويحسبون حسابه، وطرقت أخبار الإمام مالك أسماع عالمنا فاشتاق لرؤيته وتلهف لسماع علمه فحفظ كتابه الموطأ ورحل إلى يثرب وهناك لم يستطع أن يظفر بالوصول إلى باب مالك إلا بعد لأي وجهد فنظر إليه مالك، وكانت له فراسة فقال له: «يا محمد! اتق الله واجتنب المعاصي، فسيكون لك شأن من الشأن» وفي رواية: إن الله عز وجل ألقى على قلبك نوراً فلا تطفئه بالمعاصي»، ثم قال له: «إذا ما جاء الغد تجيء ويجيء من يقرأ لك» قال: فقلت: أنا قارئ فقرأت عليه الموطأ حفظاًوالكتاب في يدي فكلما تهيبت مالكاً وأردت أن أقطع أعجبه حسن قراءتي وإعرابي، فيقول: يا فتى! زد، حتى قرأته عليه في أيام يسيرة. وقال: إن يك أحد يفلح فهذا الغلام، وبعد أن قرأ على مالك موطأه، لزمه يتفقه عليه ويدارسه المسائل التي يفتي بها الإمام الجليل، وتوطدت الصلة بينه وبين شيخه، فكان مالك يقول: ما أتاني قرشي أفهم من هذا الفتى»، وكان الشافعي يقول: إذا ذكر العلماء فمالك النجم، وما أحد أمن علي من مالك».
    كان رحمه الله كثير العبادة، فكان يقسم الليل إلى ثلاثة أقسام: ثلث للعلم، وثلث للنوم وثلث للعبادة
    هومحمد بن إدريس بن العباس بن عثمان بن شافع
    (الشافعي )


    avatar
    نهر الجروح
    قلم جاد
    قلم جاد

    عدد المساهمات : 379
    تاريخ التسجيل : 26/03/2011

    رد: الإمام الذي لم تعرف له صبوه

    مُساهمة من طرف نهر الجروح في الجمعة يونيو 17, 2011 2:32 pm

    أسأل الله أن يرزقنامحبتآ منه ومحبتآ لديننآ وطعتنآ


    سلمت يداك أخي ألاسن


    _________________

    avatar
    اميرة الدلع
    عضو فضي
    عضو فضي

    عدد المساهمات : 292
    تاريخ التسجيل : 22/03/2011

    رد: الإمام الذي لم تعرف له صبوه

    مُساهمة من طرف اميرة الدلع في الجمعة يونيو 17, 2011 3:13 pm

    سلمت اخي الاسن

    وجزاك الله خير


    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد نوفمبر 19, 2017 10:36 am